مدينة هامبورج تحتفل بالذكرى الستين لأول حفل لفرقة بيتلز

برلين-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - في الـ17 من آب/أغسطس من عام 1960، اعتلى ثلاثة شباب بريطانيين المسرح في الملهى الليلي "إندرا" بحي ريبربان سيئ السمعة بهامبورج وبدأوا العزف بشكل احترافي للمرة الأولى تحت اسم الفريق الذي سوف يكتب تاريخ الموسيقى فيما بعد.

واصل جون لينون وبول ماكرتني وجورج هاريسون العزف على مسارح المدينة لأكثر من عامين من آب/أغسطس 1960 إلى كانون أول/ديسمبر 1962 أو 1200 ساعة تشمل 281 حفلا موسيقيا في أربعة نوادي مختلفة.

وعلى مدار تلك الفترة، تحولوا من موسيقى الروك أند رول الكلاسيكية وطوروا موسيقاهم الفريدة. والتقوا أيضا برينجو ستار.

وشرع فريق البيتلز فيما بعد في مسيرة مهنية دولية غير مسبوقة. وتتذكر مدينة هامبورج الألمانية كل هذا من بدايته بشغف.

وفي 17 آب/أغسطس من العام الجاري، من المنتظر الاحتفال بالذكرى الستين لأول حفل موسيقي لهؤلاء البريطانيين في "إندرا" الذي يصف نفسه بأنه "المكان الذي عزف فيه فريق البيتلز للمرة الأولى". وسوف يتم الاحتفال بفاعلية مباشرة في إندرا تضم خبيرة البيتلز المقيمة في هامبورج شتيفاني هيمبل وفرقتها.

سوف تذاع الفعالية في بث مباشر عبر الإنترنت ما يسمح لمحبي البيتلز في كل مكان بالعالم المتابعة والغناء معهم والرقص كذلك. ويشمل ضيوف الشرف فرق وفنانين محليين.