غانتس: حزب الله مشكلة لبنان الوحيدة وجاهزون لعملية ضده

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - قال بيني غانتس وزير الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، "إن حزب الله هو العدو الرئيس لإسرائيل من الجبهة الشمالية، كما أنه أيضًا مشكلة لبنان".

وأكد غانتس خلال جلسة استماع أمام لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإسرائيلي، "إنه لن يكون لدى إسرائيل أي مشكلة في الدخول مجددًا إلى لبنان وقتال حزب الله كما فعل في الماضي".

واعتبر غانتس "أن الانفجار في لبنان أمر طبيعي في ظل نقل حزب الله للأسلحة والصواريخ المتطورة، وكذلك تخزينها في المنازل والبيئة المدنية للمنازل، وهو ما سيجعل المجتمع اللبناني يدفع الثمن بشكل باهظ"، كما زعم.

وأشار إلى أن "إسرائيل عرضت المساعدة على لبنان نتيجة الكارثة الجديدة".

وبشأن سوريا، قال غانتس "إن إيران تحاول تشكيل قوة 'إرهابية' في البلاد، وأن إسرائيل ستمنعها قدر الإمكان من ذلك وستستمر في إلحاق الضرر بها".

وأعرب عن أمله في أن يتم الموافقة على الميزانية بأسرع وقت لتمكين الجيش من تنفيذ خطته متعددة السنوات.

من جهته قال رئيس اللجنة في الكنيست تسفي هاوزر "بينما نحن هنا مشغولون بجولات الانتخابات وأزمة كورونا، لم تتوقف إيران وجماعاتها حزب الله وحماس عن أفعالهم، نحن أمام تحديات أمنية خطيرة، وإن لم نتعافى على الفور فسنمنحهم ما يريدون على طبق من فضة .. التحديات تتزايد ولا يمكن أن نبني قوتنا بدون استقرار سياسي واقتصادي"، كما نقل عنه.