محكمة إسرائيلية ترفض إلغاء إقامة عائلة الشهيد قنبر

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - رفضت محكمة الاستئناف الإسرائيلية في القدس، قرارًا بإلغاء إقامة عائلة الشهيد فادي قنبر من جبل المكبر بالقدس، والذي نفذ عملية أدت لمقتل 4 جنود إسرائيليين وإصابة 18 آخرين، دهسًا بالمدينة المقدسة عام 2017.

وكان وزير الداخلية الإسرائيلي حينها وما زال في منصبه أرييه درعي، قد قرر سحب الإقامة ومنع أي إجراء لـ "لم الشمل"، وحرمانهم من حقوقهم الاجتماعية، إلا أن العائلة قدمت بمساعدة مؤسسات حقوقية استئنافًا ضد القرار.

وبعد مداولات مطولة وتقديم الأمن الإسرائيلي رأيه في القضية، وإثبات العائلة عبر المؤسسات الحقوقية أنه لم يكن لها علم بنية ابنها، قررت المحكمة في النهاية أنه لا يحق إلغاء أقامة أفرادها لعدم وجود أي أسباب تظهر تورطهم بالهجوم، أو علاقتهم بأي حدث أمني.

وهاجمت منظمات يمينية وعوائل القتلى في الهجوم، المحكمة، ووصفت قرارها بـ"العار"، مؤكدةً أنها ستتوجه لمحاكم أعلى من محكمة الاستئناف، وقد تلجأ إلى المحكمة العليا مباشرةً.