إغلاق مسلخ كبير في الدنمارك بعد تحوله بؤرة لكوفيد-19

كوبنهاغن-"القدس"دوت كوم-(أ ف ب) -أعلن عملاق اللحوم الدنماركي "دانيش كراون" السبت وقف العمل في مسلخ كبير في الدنمارك بعد أن صار بؤرة لكوفيد-19 اثر اصابة نحو 150 من العاملين فيه.

ويوظّف مسلخ رينغستاد، الواقع على بعد حوالى 50 كلم من كوبنهاغن، نحو 900 شخص وتذبح فيه عشرات آلاف الخنازير كل عام.

وأظهرت عملية فحص أولى إصابة 120 موظفا، قبل أن تعيد "دانيش كراون" فحص جميع الحالات السلبية لتكتشف 22 إصابة إضافية، وفق بيان للشركة.

وأضاف البيان "لهذا السبب، نغلق المسلخ لأسبوع على الأقل لنحاول مرة أخرى كسر سلسلة العدوى في صفوف موظفي الموقع".

وعلى جميع العاملين في المكان أن يلتزموا الحجر، وفق الشركة التي تمثل أحد أكبر المصدّرين الدنماركيين وأكبر معالج للحم الخنزير في أوروبا.

وانتشر فيروس كورونا المستجد في عدة مسالخ في أوروبا خلال الأشهر الأخيرة، لا سيما في ألمانيا.

وبؤرة رينغستاد هي الأكبر في الدنمارك، حيث سجلت طفرة في الإصابات في الأيام الماضية. ودفع ارتفاع عدد الحالات السلطات الدنماركية إلى الرجوع عن التخفيف المزمع للقيود (تشمل قاعات الحفلات والعلب الليلة) والاعداد لتدابير جديدة.

وسجلت أيضا عشرات الإصابات بكوفيد-19 في آرهوس، ثاني أكبر مدن البلاد. وتدرس الدنمارك فرض وضع الكمامة الوقائية في وسائل النقل العام، وفق ما أعلنت رئيسة الوزراء ميته فريديركسن الجمعة.