محافظ الخليل: سيتم الكشف عن مجرمي الابقار

الخليل- "القدس" دوت كوم- قال محافظ الخليل اللواء جبرين البكري، ان الاجهزة الامنية تتابع عن كثب التحقيقات في الجريمة التي تعرضت لها مزرعة الوفاق للأبقار في مدينة الخليل، فجر امس الجمعة.

وأضاف البكري خلال زيارة تضامنية لشركة الجنيدي لمنتجات الالبان وهي الشريك الاكبر في مزرعة الوفاق:" ما حدث في مزرعة الوفاق هو جريمة بكل معنى الكلمة وهو عمل جبان وغير مقبول، ونحن نقف الى جانب شركة الجنيدي، واجراءاتنا ستطال من له علاقة بهذا الموضوع، وسيتم الكشف عن الجناة حسب الاصول القانونية وتقديمهم للعدالة في اسرع وقت".

من جانبه قال رفيق القدسي من نقابة تجارة المواد الغذائية :" نحن جئنا الى هنا لنعرب عن تضامنا ومؤازرتنا لشركة الجنيدي لمنتجات الالبان، ومن قام بقتل الابقار هو يهدف لضرب الاقتصاد الوطني الفلسطيني وهو عمل جبان ومدان من الجميع ، وان شاء سيتم الكشف عن الفاعلين وتقديمهم للعدالة ".

واعتبر مدير عام شركة الجنيدي لمنتجات الالبان، مشهور ابو خلف، ان ما حدث في مزرعة الوفاق :" جريمة بحق الاقتصاد الوطني ويسعى لتدمير الثروة الحيوانية والحليب البقري الذي يعتبر من القطاعات الحيوية والهامة والتي تشغل ويعتاش منها المئات من ابناء الشعب الفلسطيني، والاضرار التي حدثت في شركة الوفاق ستنعكس بشكل سلبي على واقع هؤلاء العمال وأسرهم في ظل الظروف الاقتصادية السيئة التي تمر بنا".

وطالب ابو خلف، بوضع حد لظاهرة الفلتان الامني ، في ظل ارتفاع وتيرة مستخدمي الاسلحة النارية وكثرة حوادث اطلاق الرصاص في الآونة الأخيرة.

وأضاف :" نحو 63 بقرة قد قتلت واصيبت قرابة 40 بقرة بعد ان فتح 6 مجهولين النار باتجاه الابقار في مزرعة الوفاق للإنتاج الحيواني ، وتقدر خسارة الشركة حتى اللحظة بمليون شيكل، ولا توجد لدينا اية خلافات مع أي جهة تذكر، ومن قام بهذه الفعلة النكراء مجرم بلا رحمة او انسانية".

وقال ابو خلف:" كادت رصاصات الغدر والقتل ان تصيب خمسة من عمال الشركة الذين كانوا متواجدين لحظة اطلاق النار على الابقار، داخل المزرعة، ولولا اختبائهم لأصيبوا او قتلوا ".

وتابع:" ونأمل ان تقوم الاجهزة الامنية بالكشف سريعا عن هؤلاء المجرمين وتقديمهم للعدالة وانزال اقصى العقوبات بحقهم".