صحيفة عبرية: زعيم المعارضة الفنزويلية سيستأنف العلاقات مع إسرائيل

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكر موقع صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، السبت، أن زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جايدو، سيعمل على استئناف العلاقات مع إسرائيل بعد 11 عامًا من القطيعة التي تسبب بها الرئيس الأسبق هوغو تشافيز، بسبب عدوان "الرصاص المصبوب" على قطاع غزة.

ووفقًا للصحيفة، فإن جايدو الذي تعترف به عديد من الدول رئيسًا مؤقتًا للبلاد التي تشهد خلافات سياسية ومطالبات بإقالة الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، سيسعى لاستئناف العلاقات من جديد مع تل أبيب.

وبحسب الصحيفة، فإن جايدو عيّن فنزويليًا من أصول يهودية، هو الحاخام بينشاس برينر، الذي قاد الجالية اليهودية في فنزويلا لسنوات، كسفير لإسرائيل، واستعدادًا لهذه الخطوة افتتحت سفارة افتراضية عبر الانترنت، لكن حتى الآن لا يوجد أي خطوات حقيقية لوجود مثل هذه السفارة لعدم اعتراف إسرائيل حتى الآن بالسفير الجديد كسفير كامل، والاكتفاء به كمبعوث فنزويلي.

واعترفت إسرائيل منذ أشهر إلى جانب 59 دولة أخرى بجايدو كرئيس شرعي لفنزويلا.