نتنياهو يسعى لتشكيل حزب جديد يقوده أحد مساعديه

ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- يسعى بنيامين نتنياهو رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، لتشكيل حزب يميني جديد بقيادة أحد مساعديه السابقين حاييم بيبس.

ويعمل بيبس حاليًا في منصب رئيس بلدية موديعين ورئيس السلطة المحلية هناك.

وبحسب صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية الصادرة اليوم الجمعة، فإن نتنياهو يعمل بشكل غير رسمي على تشكيل الحزب الجديد بهدف المشاركة في الانتخابات المقبلة.

وقالت مصادر في الليكود: "إن هذه الخطوة هدفها السماح لحزب يميني آخر منفصل عن الليكود لزيادة أصوات الكتلة اليمينية في الانتخابات المقبلة لتصل إلى 61 عضوًا بدون الحاجة لأحزاب من خارجها".

ووفقًا للمصادر، فإن نتنياهو لا يثق بكامل أحزاب الكتلة اليمينية ولا يمكنه التأكد من أنه سيكون لديه كتلة من 61 عضوًا في الكنيست، لهذا فهو يعمل من وراء الكواليس لتأسيس حزب يميني يحصل على عدة مقاعد ويضمن له كتلة من 61 مقعدًا.

وبحسب المصادر، فإن نتنياهو يعتقد أن هذه الخطوة ستسمح للحزب الجديد بـ "استيعاب" الناخبين الذين أصيبوا بخيبة أمل منه في ظل الإخفاقات في التعامل مع كورونا.

واعتبرت المصادر أن مثل هذا الحزب، الذي يرأسه رجل يميني معروف وقوي مثل حاييم بيبس، سيكون عنوانًا لخيبة أمل الليكود بشكل رئيسي على خلفية أزمة كورونا، ويمكنه جذب أصوات اليمينيين المعتدلين الذين صوتوا لحزب أزرق - أبيض، بالتصويت له، وعدم ذهاب تلك الأصوات إلى أحزاب أخرى مثل حزب هناك مستقبل بزعامة يائير لابيد.

وبينما لم ينفي بيبس تلك الأنباء، نفت مصادر رسمية في الليكود وجود مثل هذا المخطط.