تركيا تدين اتفاقاً بين شركة أمريكية و"قسد" حول النفط السوري

أنقرة- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أدانت وزارة الخارجية التركية، اليوم الاثنين، توقيع شركة أمريكية اتفاقاً حول الثروات النفطية في سوريا مع "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، التي يمثل المسلحون الأكراد أبرز مكون فيها.

ووقعت "دلتا كريسنت إنيرجي" والإدارة الذاتية الكردية الاتفاق بشكل مباشر دون المرور على الحكومة السورية، لاستخراج النفط ومعالجته والاتجار به في شمال شرق سورية.

ووفقا لما نقلته وكالة "الأناضول" التركية، فقد وصفت الخارجية التركية، في بيان، الاتفاق بأنه يتجاهل القانون الدولي.

وأكد البيان أن المسلحين الأكراد أظهروا بوضوح الطموح للانفصال عن سوريا، من خلال الاستيلاء على الموارد الطبيعية للشعب السوري.

وشدد البيان على ضرورة عودة الموارد الطبيعية السورية للشعب السوري، معبرا عن أسف أنقرة لدعم واشنطن لهذه الخطوة التي تتجاهل القانون الدولي، وتهدد وحدة أراضي سوريا وسيادتها وتوفر غطاء لتمويل الإرهاب.

وتطلب إبرام الاتفاق موافقة وزارتي الخارجية والخزانة الأمريكيتين باعتبار أن قطاع النفط ومؤسسات سورية كثيرة خاضعة للعقوبات و"قانون قيصر". ويتضمن الاتفاق إقامة مصفاتين لتكرير النفط للاستخدام المحلي.