عريقات: التهديد بفرض عقوبات على الرئيس محمود عباس بلطجة وابتزاز

رام الله - "القدس" دوت كوم - استنكر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، التحريض الأمريكي المتواصل ضد الرئيس محمود عباس وأعضاء القيادة الفلسطينية.

وقال عريقات في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الأحد إن دعوة عضو مجلس النواب الأمريكي دوغ لامبورن إلى فرض عقوبات على الرئيس محمود عباس والقيادة، يأتي لعقاب الضحية على رفض خطة ترمب نتنياهو، واصفًا ذلك بالبلطجة والابتزاز المرفوضين.

وأوضح عريقات أن إسرائيل ستتحمل المسؤولية كاملة على الأراضي المحتلة في حال تنفيذ خطة الضم، مؤكدًا أن السلطة أسست لنقل أبناء شعبنا من الاحتلال إلى الاستقلال لا أن تكون أداة لاستمرار الاحتلال.