فرنسا تستعد لأرقام ناتج محلي إجمالي قاتمة في الربع الثاني من 2020

باريس-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- تستعد فرنسا اليوم الجمعة لإصدار أرقام نمو اقتصادي محتملة قاتمة للربع الثاني من عام .2020

وانكمش الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد الفرنسي بالفعل بنسبة قياسية بلغت5.8 بالمئة خلال الربع الأول مع بدء تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

وستغطي البيانات الجديدة معظم مدة الإغلاق، الذي استمر 55 يوما، في الفترة من 17 أذار/مارس إلى 11 أيار/مايو.

يشار إلى أن فرنسا واحدة من أكثر الدول الأوروبية تضررا بالجائحة، والتي تسببت في وفاة أكثر من 30 ألف شخص بها.

وتوقعت الحكومة انخفاض الناتج المحلي الإجمالي السنوي بنسبة 11 بالمئة هذا العام، بالإضافة إلى عجز قياسي في الميزانية بنسبة 11.4 بالمئة.

وقبل تفشي كوفيد19- كانت فرنسا تعتزم تجاوز عجز بنسبة 2ر2 بالمئة.

ويأتي الإعلان الفرنسي بعد يوم من الإعلان عن انكماش الاقتصاد الألماني، أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي، بنسبة 1ر10%في الربع الثاني، وهي أسوأ نتيجة ربع سنوية منذ بداية تسجيل البيانات في عام 1970 .