إير فرانس- كيه إل إم للطيران تسجل خسائر بقيمة 2.6 مليار يورو

باريس-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - أعلنت مجموعة إير فرانس-كيه إل إم للطيران اليوم الجمعة أنها سجلت خسائر صافية بقيمة 2.6 مليار يورو (3.1 مليار دولار) في الربع الثاني من العام الجاري، الذي شهد وقف الكثير من الرحلات الجوية أو تخفيض عدد الركاب بشكل كبير بسبب القيود التي تم فرضها لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وذكرت المجموعة الفرنسية الهولندية أن عدد ركاب رحلاتها الجوية انخفض بأكثر من 95 بالمئة، حيث بلغ 1.2 مليون راكب خلال تلك الفترة.

وأضافت أنها سوف "ترفع قدراتها بحرص بالنسبة لأشهر الصيف"، بعد تشغيل الحد الأدنى من الرحلات إلى المدن الرئيسية خلال شهري نيسان/أبريل وأيار/مايو، واستأنفت حركة الطيران ببطء في حزيران/يونيو الماضي.

وقالت الشركة إنه بفضل الدعم من الحكومتين الفرنسية والهولندية، فإن لديها "سيولة وخطوط ائتمان بقيمة 14.2 مليار يورو تحت تصرفها، من أجل مواجهة الأزمة وإعادة هيكلة أعمالها".