اختتام جلسة الاستماع في قضية التشهير التي أقامها الممثل جوني ديب ضد صحيفة بريطانية

لندن-"القدس"دوت كوم-(د ب ا)- عقدت يوم الثلاثاء جلسة الاستماع الختامية في قضية التشهير التي أقامها الممثل الأمريكي جوني ديب أمام محكمة بريطانية ضد صحيفة ذا صن بعدما وصفته "بضارب زوجته" .

ويقاضي ديب (57 عاما) مالك صحيفة ذا صن على خلفية مقالات مطبوعة أو على شبكة الانترنت عام 2018 بعنوان " كيف يمكن للمؤلفة جيه كيه رولينج أن تكون سعيدة بضم ضارب زوجته جوني ديب لطاقم عمل فيلم فانتسنك بيست الجديد؟".

وأزالت الصحيفة لاحقا جملة " ضارب زوجته" وغيرت عنوان المقالة على شبكة الانترنت، بحسب ما قاله محامو ديب في وقت سابق.

ونفى ديب أنه كان عنيفا مع شريكته السابقة آمبر هيرد (34 عاما) . وكان الاثنان قد انفصلا عام 2016 .

وذكرت وكالة أنباء "برس أسوسيشن" البريطانية أن ديفيد شيربورن أحد محاميي ديب قال في بيانه الختامي يوم الثلاثاء: "لم يسبق له أن ضرب امرأة طوال حياته. انتهى الأمر. لم يحدث شيء من هذا القبيل".

ونقلت شبكة سكاي نيوز عنه شيربورن قوله إن مصداقية هيرد كشاهدة "أو عدم وجودها" أمر رئيسي في القضية.

وذكر شيربورن بحسب التقرير، إن هيرد ثبت أنها "شاهدة غير موثوق بها على الإطلاق" و "مدمنة كذب".

وأوضح شيربورن في وقت سابق من اليوم الثلاثاء إن مقال ذا صن تصرف "كقاض وهيئة محلفين".

وهتف معجبو ديب " نحن نحبك" عندما وصل للمحكمة العليا في لندن اليوم الثلاثاء.

وأدلت هيرد بعد جلسة الاستماع اليوم ببيان موجز خارج المحكمة، قائلة: "لم أرفع هذه الدعوى، وعلى الرغم من أهميتها، كنت أفضل ألا أكون هنا في المحكمة".

وقالت: "كان من المؤلم للغاية أن أسترجع انفصالنا، وأن أتلقي تساؤلات بشأن دوافعي وحقيقتي، ومشاركة التفاصيل الأكثر إيلاما وحميمية عن حياتي مع جوني في المحكمة وبثها في جميع أنحاء العالم".

وأضافت هيرد إنها متمسكة بشهادتها و "الآن أضع ثقتي في العدالة البريطانية".

وذكرت وكالة "برس أسوسييشن" إن محاميي صحيفة ذا صن قد قالوا للمحكمة أمس الاثنين إنه لا يوجد " ما يدعو للشك" في أن جوني ديب " أهان زوجته بصورة دورية وممنهجة".

ونفى ديب ما تردد عن كونه كان عنيفا مع شريكته، ولكنه قال للمحكمة إنه في بعض الأحيان كان يعرب عن غضبه "بأسلوب تدميري" ولكن هذا لا يعني أنه يعاني من مشكلة التحكم في غضبه.

وقال متحدث باسم المحكمة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): إن حكم القاضي أندرو نيكول لن يصدر قبل عدة أسابيع.