بلدية بيت لحم تكرم الفائزين في ماراثون الصور

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- كرّم رئيس بلدية بيت لحم المحامي أنطون سلمان، اليوم، الفائزين في ماراثون الصور المنظم ضمن مشروع "إعادة تصميم المساحات العامة في بيت لحم" المنفذ من بلدية بيت لحم بتمويل من بلدية باريس والقنصلية الفرنسية والوكالة الفرنسية للتنمية الدولية.

وتم تسليم الجوائز للفائزين خضر مرزوقة، وأوريانة هاني إلياس شاهين، وإيناس خالد عيسى التعمري.

وكان ذلك في لقاء عُقد في دار بلدية بيت لحم، بحضور الفائزين وعدد قليل من ذويهم ومدير عام البلدية أنطون مرقص، ومدير العلاقات العامة والثقافة والإعلام كارمن غطاس، ومدير مركز السلام رانيا ملكي البندك ومنسقة المشروع دينا الأعرج.

وتم الإعلان عن مسابقة ماراثون الصور عبر صفحة الفيسبوك الخاصة بمركز السلام- بيت لحم، وطُلب من المشاركين والمشاركات إرسال صور من تصويرهم أو رسوماتهم حول ما يرونه من شرفة منزلهم أو في الحديقة وغيرها، أو حول نشاط قاموا بممارسته أثناء الحجر المنزلي فيما يتعلق بالهواء الطلق والتنقل، مثل ركوب دراجة، أو المشي، أو البستنة.

واستهدف الماراثون أربع فئات عمرية، الأُولى للأطفال أقل من عمر (11 عاماً)، والفئة الثانية للمشاركين والمشاركات ما بين عمر (11 و25 عاماً)، والثالثة ما بين (25 و55 عاماً) والرابعة ما فوق (55 عاماً).

وهنأ رئيس البلدية المحامي أنطون سلمان الفائزين معرباً عن إعجابه بصورهم، وقال: إن بلدية بيت لحم عُنيت بتنظيم هذه المسابقة لرفع الوعي لدى المجتمع المحلي بشأن البيئة المحيطة بهم والمساحات العامة حولهم، إضافة إلى تعزيز التواصل الاجتماعي، بالرغم من التباعد الجسدي المفروض بسبب جائحة كورونا.

وأشارت الأعرج إلى أنه سيتم تنظيم ورشات عمل تصوير ومسابقة صور أُخرى في شهر آب، وأُخرى في شهر تشرين الأول لتشجيع المجتمع المحلي على التفاعل بشكل أكبر مع المساحات العامة المحيطة بهم والحفاظ عليها.

وقالت البندك إنه سيتم تنظيم معرض صور في دار مركز السلام لجميع الصور الفائزة والمميزة في المسابقات.

وتم تقديم دراجة نارية للفائز خضر مرزوقة عن الفئة الأولى، وكاميرا طباعة فورية للفائزة أُوريانة شاهين عن الفئة الثانية، وطابعة صور لاسلكية لإيناس التعمري الفائزة في الفئة الثالثة.