بنك القدس يوقع مذكرة تفاهم مع ممثل جامعة واشنطن في فلسطين

رام الله - "القدس" دوت كوم- وقّع بنك القدس مذكرة تفاهم مع شركة الشديد للخدمات التعليمية والتدربية مُمثل جامعة واشنطن في فلسطين تهدف إلى تقديم تسهيلات للطلبة الفلسطينيين.

ووقع الإتفاقية مدير إدارة الخدمات المصرفية للافراد سامح عبد الله ومدير شركة الشديد محمد شديد بحضور ممثلين عن الجانبين وذلك في المقر الرئيسي لبنك القدس.

وبموجب مذكرة التفاهم سيقوم البنك بتقديم تسهيلات بدون فؤاد للطلاب المتقدمين للدراسة في جامعة واشنطن وممن تنطبق عليهم المعاير والأسس المعتمدة من قبل شركة الشديد للخدمات التعليمية.

وأكد سامح عبد الله في حديثه على سياسية بنك القدس الهادفة إلى تقديم مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات المصرفية كما أشار إلى حرص البنك على الدور المتميز في تقديم التمويل لهؤلاء الطلبة، معبراً عن أمله في أن يسهم ذلك في تحفيز الشباب على استكمال مسيرتهم التعليمية وتطوير مهاراتهم لتحقيق آمالهم وطموحاتهم المستقبلية.

وتقدم شديد بالشكر إلى بنك القدس لدوره الكبير في دعم عملية التنمية الاقتصادية من خلال إسهامه بتقديم الدعم للطلبة المتقدمين للدراسة في جامعة واشنطن عن طريق منح تسهيلات بدون فوائد معتبرا أنها فرصة للشباب الفلسطيني لمتابعة تعليمهم الجامعي وتأهيلهم لدخول سوق العمل، كما أشار أن توقيع هذه المذكرة ماهو إلا دليل على أهمية إيمان المؤسسات والقطاعات برسالة شركة الشديد للخدمات التعليمية والتدريبية والتي هي ممثل جامعة واشنطن في فلسطين.

ويذكر أن بنك القدس يقدم حلولا مصرفية ذات قيمة للقطاعات المختلفة وذلك إنطلاقا من رؤية البنك في الإستثمار في رأس المال الفلسطيني وبما ينسجم مع خطته الإستراتيجية.