علماء فلك صينيون يعلنون عن اكتشافات جديدة في الطاقة المظلمة

بكين-"القدس"دوت كوم-(شينخوا)- أعلن علماء فلك صينيون عن اكتشافات جديدة بناء على ملاحظات فلكية، ما قدم دليلا جديدا على وجود الطاقة المظلمة في الكون.

وتم نشر نتائج الدراسة يوم الاثنين من قبل تعاون إي-بوس الدولي، أكبر مسح جاري للمجرة في العالم.

وبناء على ملاحظات إي-بوس، قام علماء الفلك في المرصد الفلكي الوطني التابع للأكاديمية الصينية للعلوم بقياس تاريخ توسع الكون والنمو الهيكلي على نطاق واسع في المجرة الشاسعة التي لم يتم سبره من قبل، وهو ما يعادل مسافة تتراوح بين 0.7 و1.8 مليار سنة ضوئية.

وقال تشاو قونغ بوه باحث في المرصد، إنهم كشفوا وجود الطاقة المظلمة عند 11 انحرافا معياريا، ما قدم أقوى دليل من قبل للطاقة المظلمة من مسوحات قائمة في المجرة.

ويعتقد أن الطاقة المظلمة تحفز التوسع المتسارع للمجرة. ومع الفهم الأفضل للطاقة المظلمة، سيحتضن البشرية إحساسا أفضل بالتطور الماضي والمستقبلي للكون.

وتم تشكيل تعاون إي-بوس المكون من أكثر من 30 مؤسسة بحثية فائقة بشأن علم الفلك في أنحاء العالم بينها المرصد الوطني الصيني، لمتابعة شؤون الطاقة المظلمة.