مواجهات على "جبل صبيح" في بيتا

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - قمعت قوات الاحتلال، امس السبت، فعالية احتجاجية لأهالي بلدة بيتا جنوب شرق نابلس، رفضًا لمحاولة مستوطنين السيطرة على قمة جبل "صبيح" جنوب البلدة.

وكان مستوطنون قد نصبوا خيامًا فوق قمة الجبل مساء الجمعة، ما دعا فصائل العمل الوطني ومؤسسات البلدة وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان لتوجيه الدعوة للأهالي للشروع بفعاليات احتجاجية لاقتلاع هذه البؤرة الاستيطانية الجديدة.

وتمكن أهالي البلدة سابقًا من إفشال محاولات استيطانية متتابعة للسيطرة على قمتي جبلي "صبيح" و"العرمة" جنوب البلدة وشرقها، وقدمت بيتا شهداء وجرحى وأسرى في هذه المعركة.

وصبيحة امس السبت توجه المئات من أهالي البلدة ونشطاء المقاومة الشعبية في المنطقة إلى جبل صبيح في فعالية احتجاجية، إلا أن قوات الاحتلال المدججة بالأسلحة، انتشرت في المنطقة بكثافة منذ ساعات الصباح معلنة عن الموقع كمنطقة عسكرية مغلقة.

واعترض الجنود طريق المواطنين المشاركين بالفعالية وأمطروهم بقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص لمنعهم من الوصول إلى قمة الجبل حيث خيم المستوطنين.