الرئيس يهاتف والد الأسير أبو وعر ويوعز بالقيام بحملة دولية لعلاجه والإفراج عنه

رام الله- "القدس" دوت كوم- هاتف الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الأربعاء، والد الأسير المريض كمال أبو وعر، مطمئناً على صحة نجله الذي يعاني من مرض السرطان ومن إصابته بفيروس "كورونا".

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن الرئيس أبلغ والد الأسير بأنه أعطى تعليماته للجهات المسؤولة كافة للقيام بحملة دولية للضغط على إسرائيل لتقديم العلاج المناسب له والإفراج الفوري عنه.

وتمنى الرئيس الشفاء العاجل للأسير أبو وعر والحرية له ولكل الأسرى.

يُذكر أن الأسير أبو وعر من بلدة قباطية، جنوبيّ جنين، ومحكوم بالسجن ستة مؤبدات إضافة إلى 50 عاماً.