تأجيل محاكمة الأسيرة آية الخطيب وطفلاها يحتفلان بعيد ميلادهما أمام المحكمة

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- أجلت محكمة الاحتلال المركزية في مدينة حيفا اليوم الأربعاء محاكمة الأسيرة آية الخطيب " 33 عاما " من بلدة عارة في الداخل الفلسطيني عام 48 حتى يوم الإثنين القادم .

مصادر محلية أفادت لـ"القدس" إلى احتفال الطفل محمد الفاتح ابن الست سنوات والطفل عبدالرحمن ابن العشر سنوات بعيد ميلادهما الذي يصادف اليوم، امام المحكمة التي تحاكم فيها والدتهما، وأكد رئيس لجنة الحريات الشيخ كمال الخطيب وهو يحتضن الطفلين عبدالرحمن ومحمد قائلا :"الأم في جلسة تحقيق مع المخابرات وقاضي المحكمة والطفلين محمد وعبدالرحمن يحتفلان بعيد ميلادهم وهذا الأمر غير عادي ، إلا أن شعبنا عودنا على انه شعب قوي صاحب رسالة ومبدأ ودين ، وسيفرج عن آية ويلتم شملها مع أطفالها وزوجها ، والأسيرة آية مصدر فخر لشعبنا ،فهي صاحبة لقب جابرة الخواطر بامتياز ".

يشار أن الأسيرة آية الخطيب اعتقلت من شهر شباط الماضي وهي أم لطفلين بتهمة مساعدة الشرائح الإجتماعية المحتاجة ، وخصصت نيابة الاحتلال شهر تموز وشهر آيلول القادم جلسات استماع للشهود في قضية الأسيرة آية الخطيب ، وهناك مساندة شعبية من الدخل لقضية آية الخطيب التي تدفع ثمن مساعدة الفقراء والمحتاجين بزعم تهم مفبركة بحقها .