عجز قياسي في الميزان التجاري للنرويج

أوسلو-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)-أظهرت بيانات مكتب الإحصاء النرويجي الصادرة اليوم الأربعاء وصول عجز الميزان التجاري للنرويج خلال حزيران/يونيو الماضي إلى مستوى قياسي بسبب تراجع قيمة صادرات الغاز الطبيعي والنفط وسط انخفاض فى الأسعار.

بلغت قيمة العجز التجاري خلال الشهر الماضي 10.2 مليار كرون نرويجى (1.1 مليار دولار) مقابل عجز معدل قدره 1.4 مليار كرون فقط في أيار/مايو الماضي.

وأشارت اليوم الأربعاء وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن هذا العجز هو الاكبر منذ بدء نشر بيانات التجارة الخارجية عام 1980 .

وتراجعت قيمة صادرات النرويج من النفط والغاز خلال الشهر الماضي بأكثر من 60 في المئة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي نتيجة تراجع الأسعار بحسب مكتب الإحصاء.

يذكر أن اغلب صادرات الغاز النرويجي تتجه عبر خطوط أنابيب إلى أوروبا حيث تعتبر النرويج ثاني أكبر مصدر للغاز إلى أوروبا بعد روسيا.