للمرة الأولى منذ 15 عاما.. التضخم في جنوب أفريقيا يتراجع إلى ما دون المستهدف

جوهانسبرج -"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- نخفض معدل التضخم في جنوب إفريقيا إلى أقل من الهدف الذي حدده البنك المركزي، وذلك للمرة الأولى منذ 15 عاما، في مايو بسبب انخفاض أسعار الوقود.

ونقلت اليوم الأربعاء وكالة "بلومبرج" للأنباء عن هيئة الإحصاء في جنوب أفريقيا، ومقرها بريتوريا، قولها اليوم في بيان عبر موقعها الإلكتروني إن أسعار المستهلكين ارتفعت بنسبة 2.1 في المائة على أساس سنوي، وذلك بعد الارتفاع بنسبة 3 في المائة في أبريل على أساس سنوي.

ويشار إلى أن هذا هو أدنى معدل للتضخم منذ سبتمبر 2004. وكان متوسط التقديرات لخمسة عشر خبيرا اقتصاديا في استطلاع أجرته وكالة بلومبرج هو 2.2 في المائة.

وانخفضت الأسعار بنسبة 0.6 في المائة في مايو، وهو أكبر انخفاض منذ نوفمبر 2003.

وفي حين تباطأت وتيرة التضخم بنسبة تفوق ما كان متوقعا ، فإنه من المحتمل ألا يؤدي ذلك إلى خفض كبير في أسعار الفائدة، حيث قال محافظ البنك المركزي لسيتيا كجانياجو الشهر الماضي إن لجنة السياسة النقدية سوف تنظر في انخفاض مؤقت يقل عن 3 في المائة وسوف تتدخل فقط إذا أصبح ذلك وضعا طويل الأمد.