النجار لـ"القدس": إسرائيل تحتجز مواد خاصة بفحوصات كورونا منذ 4 أسابيع

رام الله - خاص بـ"القدس" دوت كوم- كشف الناطق باسم وزارة الصحة أسامة النجار اليوم الثلاثاء، ان إسرائيل تواصل احتجاز مواد خاصة بإجراء فحوصات كورونا تحتاجها مختبرات وزارة الصحة منذ نحو أربعة اسابيع، وتمتع ادخالها، ما سبب خللا في اجراء الفحوص، مشيرا إلى أن الوزارة تمكنت من التغلب على النقص الحاد.

وقال النجار للقدس دوت كوم، ان إسرائيل تواصل احتجاز تلك المواد في مطار اللد، وتمنع إدخال مواد أخرى عبر الأردن، وذلك منذ نحو أربعة اسابيع وهو الأمر الذي تسبب بوجود نقص في تلك المواد، لكن الخبراء في مختبرات وزارة الصحة تمكنوا من تركيب مواد مشابهة وتغلبوا على النقص الحاصل".

واكد النجار إن ما قام به الخبراء يحل المشكلة في النقص لمدة أسبوعين فقط، مشددا على ان حل المشكلة نهائيا يكمن بسماح إسرائيل بإدخال المواد المحتجزة.

وأشار النجار إلى أن وزارة الصحة لديها مسحات خاصة بإجراء فحص الكشف عن الفيروس، لكن النقص كان في مواد خاصة بإجراء الفحوص، فيما أشار إلى أن الوزارة تستطيع حاليا اجراء خمسة آلاف فحص يوميا.