الجهاد الإسلامي: قرار إغلاق باب الرحمة عدواني

غزة- "القدس" دوت كوم- اعتبرت حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الثلاثاء، قرار الاحتلال بإعادة إغلاق مصلى باب الرحمة، بأنه عدواني ويندرج في سياق الحرب المعلنة على أهل القدس، وعلى المقدسات وفي مقدمتها المسجد الأقصى.

وأكدت الحركة في بيان لها، على ضرورة الوقوف بشكل حاسم من قبل أحرار الأمة العربية والإسلامية لحماية القدس والمسجد الأقصى.

وأثنت الحركة على قرار المرجعيات الدينية في القدس التي عبرت عن رفضها لهذا القرار العدواني، وأكدت على الحق الثابت في المسجد الأقصى المبارك ورفض أي مساس به، مشيدةً بمواقفها الدائمة ومواجهتها لسياسات الاحتلال العدوانية.

ودعت الجماهير الفلسطينية لشد الرحال إلى المسجد الأقصى، والرباط في ساحاته، والتصدي لهذه المحاولة العدوانية الجديدة التي تستهدف تهويد مصلى باب الرحمة الذي هو جزء عزيز من المسجد الأقصى المبارك. وفق بيان الحركة.