اليابان تحذر من استغلال الصين لجائحة كورونا لتعزيز سيطرتها في مياه إقليمية متنازع عليها

طوكيو- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- قال الكتاب الأبيض للدفاع في اليابان، اليوم الثلاثاء، إن الصين تحاول تعزيز سيطرتها الإقليمية من جانب واحد في المياه الإقليمية المتنازع عليها مستغلة جائحة كورونا بالتزامن مع زيادة ميزانيتها الدفاعية "بدون شفافية".

وجاء في الكتاب :"في بحر الصين الجنوبي، تستمرالصين في العسكرة، فضلا عن توسيع وتكثيف أنشطتها في المجالين البحري والجوي، وبالتالي مواصلة المحاولات أحادية الجانب لتغيير الوضع الراهن قسرا لفرض أمر واقع جديد".

ويأتي صدور الكتاب، الذي تصدره وزارة الدفاع اليابانية سنويا، بعد يوم واحد من رفض إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسميا لعدد كبير من المزاعم الصينية في بحر الصين الجنوبي.

ووصف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عددا من مزاعم بكين بشأن السيادة على موارد بحرية خارج مياهها المعترف بها دوليا بأنها "غير قانونية".

وتقول الصين إن كامل بحر الصين الجنوبي، وهو مسار ملاحي رئيسي يُعتقد أنه غني بالموارد البحرية والمعدنية، تابع لها. وتؤكد الفلبين وفيتنام وماليزيا وبروناي وتايوان أيضا وجود مناطق تابعة لها في البحر.