دخول وزير إسرائيلي واثنين من أعضاء الكنيست في الحجر الصحي

رام الله- ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- دخل مايكل بيتون وزير ما يسمى "شؤون ضحايا العوائل القتلى"، ومساعد وزير الجيش الإسرائيلي، في الحجر الصحي بعد مخالطته لمريض مصاب بفيروس كورونا.

وبحسب موقع صحيفة معاريف، فإن المصاب هو عيران دورون رئيس مجلس رمات نيغيف الاستيطاني، الذي أظهرت الفحوصات أمس أنه مصاب بالفيروس.

وتبين من التحقيق الوبائي، أن كل من كاتي شطريت، وأوفير سوفير وهما أعضاء في الكنيست، قد دخلا أيضًا في الحجر الصحي بسبب مخالطتهم لنفس المصاب.