"أمازون" تطلب "عن طريق الخطأ" من موظفيها إزالة تطبيق "تيك توك"

واشنطن - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -بعثت "أمازون" "عن طريق الخطأ" برسالة إلكترونية إلى موظفيها تطلب منهم إزالة تطبيق "تيك توك"، في ظل عودة التوتر بين الولايات المتحدة والصين، على ما أعلنت المجموعة الأميركية العملاقة في التجارة الإلكترونية.

وقال متحدث باسم "امازون" لوكالة فرانس برس إن "الرسالة الإلكترونية الموجهة إلى بعض موظفينا أُرسلت عن طريق الخطأ. لا تغيير في سياستنا الراهنة إزاء تيك توك".

وقد أرسلت المجموعة الأميركية العملاقة الجمعة عبر البريد الإلكتروني مذكرة تدعوهم إلى مسح تطبيق "تيك توك" عن أجهزتهم للاستمرار في الاطلاع على رسائلهم الإلكترونية من هواتفهم، وفق وسائل إعلام أميركية.

ويحقق تطبيق "تيك توك" رواجا كبيرا لدى المراهقين خصوصا بفضل فيديوهاته الطريفة المتمحورة بشكل كبير على الرقص والموسيقى. وتعود ملكيته إلى مجموعة "بايت دانس" الصينية ويقرب عدد مستخدميه من المليار حول العالم.

وأكد متحدث باسم الشبكة الاجتماعية لوكالة فرانس برس أن "سلامة المستخدمين ترتدي أولوية فائقة لدى تيك توك، نتعهد الاحترام الكامل لسرية مستخدمينا".

وأكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء أنه يدرس إمكان منع تطبيق "تيك توك" بسبب شكوك بعمليات تجسس عبر الشبكة لحساب الحكومة الصينية.