قرش يقتل صبيا في استراليا في ثاني هجوم من نوعه

سيدني-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- ذكرت الشرطة الاسترالية أن صبيا (17 عاما) لقي حتفه فيما يشتبه أنه هجوم لسمكة قرش على الساحل الشرقي الاسترالي اليوم السبت.

وقال شهود عيان للشرطة إن سمكة قرش هاجمت الصبي، بينما كان يركب الأمواج بعد ظهر اليوم السبت بالتوقيت المحلي في شاطئ "وولي" بالقرب من منطقة جرافتون، على بعد 611 كيلومترا شمال سيدني.

وهرع العديد من هواة ركوب الأمواج إلى مساعدته ونقلوا الصبي الذي كان ينزف بشدة إلى الشاطئ.

وقالت الشرطة في بيان "تم تقديم إسعافات أولية بسبب إصابات خطيرة في ساقه وعلى الرغم من جهود إنعاش القلب والرئتين (سي.بي.آر)، توفي الصبي (17 عاما) على الفور".

وتم إغلاق الشواطئ في المنطقة، بينا تحقق الشرطة ومسؤولو الثروة السمكية في الحادث المأسوي.

وهذا خامس حادث لهجوم القرش في استراليا حتى الآن هذا العام، مما جعل عام 2020 واحد من أكثر الأعوام دموية لهجمات القرش. وأصيب ثلاثة آخرون بإصابات خطيرة بسبب هجمات لأسماك القرش، لكنهم بقوا على قيد الحياة.

وحتى عام 2020، كانت حالات الوفات الناجمة عن هجمات لأسماك القرش، بمتوسط حالة واحدة سنويا، ولم تكن هناك أي هجمات دموية لأسماك القرش في عام 2019 .

وتوفي صياد36/ عاما/ الأسبوع الماضي في هجوم لسمكة قرش قبالة سواحل جزيرة فراسر على الساحل الشرقي.