فيسبوك يحذف صفحات روجر ستون المرتبطة بحسابات مزيفة

واشنطن - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- قالت شركة فيسبوك إنها ستحذف الحسابات وصفحات العلامات التجارية لروجر ستون، النائب الجمهوري الذي أدين بالكذب على الكونجرس خلال تحقيقه في التدخل الروسي في الانتخابات، حسبما أفادت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأربعاء.

وقالت الشركة عندما كانت تحقق بشأن مجموعة "براود بويز"، وهي مجموعة يمينية متطرفة تحض على الكراهية، وحظرها فيسبوك عام 2018، إنها وجدت شبكة من الحسابات المزيفة التي يتظاهر أصحابها بأنهم من سكان فلوريدا. وكانت تنشر الحسابات منشورات عن السياسة بين عامي 2015 و 2017، وتقوم بالترويج لمواد مخترقة من موقع "ويكيليكس".

وقال ناثانيل جليتشر، رئيس سياسة الأمن السيبراني في شركة فيسبوك، في مؤتمر صحفي: "إن الحسابات الشخصية لروجر ستون وأصوله ذات العلامات التجارية، سيتم حذفها كجزء من هذا الجهد لأننا رأيناها منخرطة بشدة في النشاط هنا".

ومن المقرر أن يبدأ ستون عقوبة السجن في 14 تموز/ يوليو الجاري. وناشد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كي يمنحه عفوا.