العثور على عظمة لأحد الطلاب الـ43 المفقودين في المكسيك

مكسيكيو سيتي-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - عثر محققون مكسيكيون على عظمة من رفات تخص أحد الطلاب الـ 43 الذين فقدوا في عام 2014، حسبما قال ممثلون للادعاء يوم الثلاثاء.

وتم تحديد العظمة في جامعة إنسبروك على أنها تخص كريسيتان ألفونسو رودريجز تلومبري.

وعثر على العظمة في ممر على بعد 20 كيلومترا من موقع اختفاء الطلاب ضمن رفات بشرية أخرى أرسلت للجامعة.

وكان قد تم العثور على جزء من عظمة لطالب آخر في أواخر عام 2014.

وكان الطلاب يدرسون في كلية ريفية لتدريب المعلمين في أيوتزينابا وفقدوا في مدينة إجوالا عندما كانوا مسافرين في حافلات في 26 أيلول/سبتمبر 2014 .

يشار إلى أن الشرطة قامت بملاحقتهم وتردد أنها سلمتهم إلى عصابة " جيريروس يونيدوس" لأسباب غير معلومة.

وأفاد تحقيق سابق بأنه تم حرق جثث الشباب في مكب للقمامة، لكن تم التشكيك في مصداقية تلك الرواية في وقت لاحق.