إسرائيل تغلق "بيتار عيليت" ومخاوف من عودة الإغلاقات وارتفاع معدلات البطالة

رام الله- ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- قررت اللجنة الوزارية الإسرائيلية المختصة بشؤون الكورونا، إغلاق منطقة بيتار عيليت القريبة من القدس، بسبب زيادة عدد الإصابات بفيروس كورونا بشكل كبير داخل المنطقة.

ووفقًا لموقع صحيفة معاريف، فإنه تقرر فرض الإغلاق عند الساعة الواحدة من ظهر اليوم، بدلًا من الساعة الثامنة من هذا الصباح، وذلك بناءًا على طلب السكان من أجل التزود بالمواد الغذائية.

وسيتم تقييد الدخول والخروج من المنطقة، وكذلك حركة المرور داخلها.

وفي ذات السياق، تتخوف غالبية إسرائيلية من عودة الإغلاقات، ما قد يتسبب بارتفاع معدلات البطالة من جديد.

وبحسب تقرير لصحيفة يديعوت أحرونوت، فإن الموجة الثانية من فيروس كورونا قد تتسبب بشكل كبير بزيادة معدلات البطالة، مشيرةً إلى أن عشرات الآلاف من العمال العائدين مؤخرًا لأعمالهم قد يتم تسريحهم ما سيرفع عدد العاطلين عن العمل مرة أخرى فوق خط المليون شخص.

وخلال لقاء أمس، جمع أصحاب الأعمال الحرة مع بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية، انتقدوا بشدة سياسات الحكومة، مشيرين إلى أن هناك أزمة ثقة شديدة بين الجمهور وصناع القرار.

وقدم بالأمس وزير المالية الإسرائيلي يسرائيل كاتس خطته الاقتصادية الجديدة الهادفة لتمديد إعانات البطالة ودفع راتب شهري منتظم للعاملين لحسابهم الخاص المتضررة أعمالهم بشكل كبير، جراء هذه الأزمة، إلى جانب مساعدة الشركات لمنع تفاقم الأزمات التي تلاحقها.