عن طريق النطف المهربة.. الأسير محمد الزيتاوي يُرزَق بتوأم

طولكرم-"القدس"دوت كوم- أنجبت زوجة الأسير محمد عادل زيتاوي من طولكرم توأماً حملت به عن طريق ( نطف منوية) تم تهريبها من زوجها المحكوم بالسجن مدة 25 عاما.

وتمت عملية الولادة بمستشفى الزكاة بطولكرم وأطلق على المولودين اسم تيم وعميد.

وأعربت عائلته عن سعادتها بهذا الحدث وبسلامة الوالدة والمولودين الجديدين، معربة عن أملها بتحرر نجلها من الأسر في الوقت القريب وباقي الأسرى.

وتقدم نادي الأسير وهيئة شؤون الاسرى والمحررين بطولكرم بالتهاني إلى الأسير الزيتاوي وعائلته متمنين للمولودين الجديدين حياة كريمة.

يذكر أن الأسير الزيتاوي معتقل منذ يوم 16 تشرين الثاني عام 2006 وحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة 25 بتهمة الانتماء لكتائب شهداء الاقصى وله ابنة ليان تبلغ من العمر 14 عاماً، والطفل غالب (4 سنوات) والذي سبق أن رزق به قبل 4 سنوات من خلال النطف المهربة أيضًا.