الاحتلال يقرر منع رئيس هيئة المرابطين يوسف مخيمر من دخول الاقصى لـ 6 أشهر

القدس-"القدس"دوت كوم-أحمد جلاجل- قررت سلطات الاحتلال، اليوم الإثنين، منع رئيس هيئة المرابطين في القدس يوسف مخيمر من دخول المسجد الأقصى المبارك لمدة ستة شهور.

وقال مخيمر" ها هي شرطة الاحتلال وبادعاء وجود معلومات سرية لديها فإنها تعاود إصدار قرار تجديد منعي من الدخول إلى المسجد الأقصى حتى يوم 25/12/2020."

وأضاف مخيمر: إنني أقول لمن يقف خلف هذا القرار وللجهات السياسية التي تعلن الحرب علينا، أنه لم يسجل التاريخ أن احتلالا قد استمر وإلى الأبد، وان القدس تحديدًا قد شهدت احتلالات كثيرة، وكل هؤلاء قد رحلوا ..وان على صانعي القرار في إسرائيل وعي حقيقة وجود شعب فلسطيني اصيل فوق هذه الأرض وان البعد الديمغرافي له حضور قوي.

من جهتها استنكرت هيئة المرابطين إبعاد رئيسها عن المسجد الأقصى المبارك لمدة ستة أشهر، وقالت في بيان لها:" ان هذا الأمر مرفوض وهو ملاحقة سياسية واضطهاد ديني وقومي، سعياً من الاحتلال الإسرائيلي للإنفراد أكثر وأكثر بمجريات الأمور في القدس والأقصى المباركين.

وأضافت الهيئة في بيانها:" حتى لو تم منع رئيس الهيئة مخيمر وغيره من القيادات والناشطين فإن مسيرة الخير والعطاء نحو القدس والأقصى لن تتوقف ولن تعترف لغير المسلمين بذرة تراب واحدة من تراب المسرى."