الأسير المقدسي رمضان مشاهرة يدخل عامه التاسع عشر في الأسر

جنين- "القدس" دوت كوم- علي سمودي- دخل الأسير المقدسي رمضان عيد رمضان مشاهرة (44 عاماً) من جبل المكبر جنوب شرق القدس، اليوم، عامه التاسع عشر على التوالي في سجون الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت مشاهرة بتاريخ 6/ 7/ 2002، وتعرض في بداية الاعتقال لتحقيق قاسٍ وطويل لأكثر من 4 أشهر، وخلال احتجازه في معتقل المسكوبية، اعتقل الاحتلال شقيقه "فهمي" بعد شهرين بتاريخ 4/ 9/ 2002.

وأصدرت محاكم الاحتلال بعد عدة أعوام بحق الشقيقين مشاهرة حكماً بالسجن المؤبد 20 مرة.

ويُعد رمضان من قادة الحركة الأسيرة، وهو متزوج وأبٌ لطفلين، وهدم الاحتلال منزل عائلته بعد اعتقاله، ويقبع حالياً في سجن ريمون الصحراوي، فيما يقبع شقيقه فهمي في معتقل "إيشل".