مبيعات السيارات في بريطانيا تسجل بعض التعافي

لندن-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- أظهرت بيانات صناعة السيارات في بريطانيا مؤشرات على بعض التعافي في حزيران/يونيو الماضي، مدفوعا بإعادة فتح صالات العرض بعد الإغلاق الذي كان فُرض لمنع تفشي فيروس كورونا.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن رابطة مصنعي السيارات والتجار أن إجمالي تسجيلات الشهر الماضي بلغ نحو 145 ألف مركبة. ومنذ بداية العام وحتى الآن، لا يزال الإجمالي أقل بـ50% .

وقال يان بلامر المسؤول في شركة إعلانات السيارات "أوتو تريدر" إن المستهلكين سيشعرون بالقلق من شراء سلع باهظة الثمن مثل السيارات في ظل حالة عدم اليقين بشأن الاقتصاد والوظائف.

و دعا بلامر إلى دعم صناعة السيارات بقيمة 18.6 مليار جنيه استرليني (23 مليار دولار) للاقتصاد البريطاني.

ويعاني قطاع صناعة السيارات في أوروبا بسبب جائحة فيروس كورونا بعدما أمرت الحكومات بإغلاق صالات العرض لمدة شهرين. وتشير التوقعات إلى أن المبيعات في أنحاء أوروبا ستنخفض بنسبة قياسية تبلغ 25% هذا العام، وهو أدنى تراجع مئوي على الإطلاق، وأدنى مستوى منذ عام 2013 .