القوات العراقية تتفق مع البيشمركة لإنشاء مراكز أمنية لمنع التسلل من سوريا

بغداد-"القدس"دوت كوم- (شينخوا)- اتفقت القوات العراقية وقوات البيشمركة الكردية التابعة لاقليم كردستان شمالي العراق على إنشاء مراكز أمنية مشتركة لتأمين المناطق التي تخلو من حرس الإقليم والقوات الاتحادية لمنع تسلل عناصر تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية (داعش) من سوريا.

وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي لوكالة الأنباء العراقية الرسمية اليوم (الأحد) "إن بعض وسائل الإعلام تتداول إخبارا تشير إلى قيام بعض التنظيمات الإرهابية ومن بينها عصابات داعش بالتسلل من سوريا نحو الأراضي العراقية".

وأضاف "إن قيادة العمليات المشتركة عقدت اجتماعا أمنيا مع حرس الإقليم (اقليم كردستان) للاتفاق على سد جميع الثغرات الأمنية التي من الممكن أن تستغلها المجاميع الإرهابية".

وتابع الخفاجي أن "الاجتماع تم من خلاله الاتفاق على إنشاء مراكز مشتركة لتأمين المناطق التي تخلو من حرس الإقليم والقوات الاتحادية".

وأكد أن الخطر المتوقع من المجاميع الإرهابية في تلك المناطق ليس بالكبير أو المقلق، مضيفا "لكن رغم ذلك قيادة العمليات المشتركة لديها الإمكانيات بمطاردة تلك المجاميع".

وأوضح الخفاجي أن التحالف الدولي يقوم بتنفيذ ضربات جوية، أخرها قيام سلاح الجوي الإسباني بتوجيه ضربة على بعض التجمعات الإرهابية.

وخلص إلى القول "إن جميع تلك الإجراءات تصب في مكافحة الإرهاب ومنع تسلل الإرهابيين من داخل الأراضي السورية".

وكانت بعض وسائل الإعلام ذكرت أن عناصر التنظيم الارهابي يتسللون من سوريا إلى العراق عبر الحدود من مناطق تقع بين سيطرة القوات العراقية المركزية وقوات البيشمركة الكردية.