غزة: انتحار شاب ووفاة آخر أحرق نفسه قبل أيام

غزة - "القدس" دوت كوم - أقدم الشاب سليمان العجوري (23 عامًا)، الليلة الماضية، على الانتحار مطلقًا رصاصة على رأسه، داخل منزل عائلته في منطقة أبراج زايد شمال قطاع غزة.

وبحسب مصدر محلي تحدث لـ "القدس"، فإن الشاب العجوري استخدم قطعة سلاح تعود لأحد أشقائه، وأطلق النار على رأسه بشكل مباشر، ما تسبب بتهشم كبير في جمجمته.

وأشار المصدر إلى أنه تم نقل الشاب إلى مستشفى الأندونيسي جثة هامدة.

وفي آخر منشور له عبر حسابه في فيسبوك، كتب العجوري: "هيّا مش محاولة عبث، هيا محاولة خلاص وخلص.. الشكوى لغير الله مذلة و عند الله تلتقي الخصوم".

وفي سياق قريب، توفي في ساعة مبكرة من صباح اليوم، الشاب إبراهيم ياسين (21 عامًا)، متأثرًا بجروحه التي أصيب بها إثر إحراق نفسه منذ أسبوع في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة.

وكانت سيدة تبلغ من العمر 35 عامًا، أقدمت على الانتحار أمس الجمعة بسبب خلافات عائلية.