بوتين يوقع على مرسوم بتعديل الدستور يمكنه من البقاء في السلطة حتى 2036

موسكو - "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على مرسوم اليوم الجمعة لسن حزمة من التعديلات على دستور البلاد، ستمكنه من البقاء في السلطة حتى عام .2036

وقال بوتين في اجتماع متلفز لكبار المسؤولين إن "مواطني روسيا حددوا خيارهم. ووفقا لهذا القرار، وقعت على مرسوم لنشر الدستور رسميا متضمنا التعديلات".

وحصل بوتين على موافقة كاسحة على الحزمة في استفتاء جرى على مستوى البلاد في وقت سابق من هذا الأسبوع، بموافقة أكثر من ثلاثة أرباع أصوات الناخبين، وفقا للإحصاء الرسمي.

ولم تتم مراقبة الاستفتاء بشكل مستقل من قبل منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، التي كانت تراقب الانتخابات الروسية بشكل تقليدي.

وطالب الاتحاد الأوروبي روسيا بالتحقيق في مزاعم بوجود مخالفات في عملية الاقتراع، بما في ذلك إكراه الناخبين على التصويت والتصويت لمرات متعددة .

وقال المتحدث باسم بوتين، ديمتري بيسكوف، ردا على مثل هذه المزاعم قائلا إن روسيا ستتجاهل الانتقاد الأجنبي للتعديلات.

وذكر بيسكوف في تصريحات نقلتها وكالة أنباء تاس الروسية الرسمية إن "روسيا كانت وستظل ملتزمة أولا وقبل كل شيء بالسيادة الوطنية"، مضيفا أننا "غير مستعدين على أن نأخذ ما يطلق عليها بالمخاوف تلك في الاعتبار ولن نقوم بذلك".