إصابة 15 مواطناً بالرصاص المطاطي في مسيرة كفر قدوم

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري- أصيب 15 مشاركاً في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية، إضافة إلى إصابات بحالات اختناق جماعية خلال مواجهات عنيفة في قرية كفر قدوم بعد انطلاق المسيرة الأسبوعية ودخولها العام العاشر من المواجهات والفعاليات الأسبوعية.

واستخدم جنود الاحتلال وسائل القمع في مواجهة المشاركين منها الرصاص الحي والمطاطي والمعدني والإسفنجي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ونصب الكمائن لاعتقال المشاركين واستهداف خزانات المياه والاستيلاء على أسطح المنازل لقنص المشاركين منها.

ونظراً لتعليق صلاة الجمعة، تم التجمع في ساحة مسجد عمر بن الخطاب عند الساعة الثانية عشرة وتم الانطلاق منها، وشارك في المسيرة، كوادر قيادية.

مراد شتيوي منسق المسيرة الأسبوعية قال لـ "القدس": "جيش الاحتلال انتقم من المشاركين ما أدى لوقوع إصابات في صفوفهم، مع بداية العام العاشر من عمر المسيرة الأسبوعية التي تطالب بفتح المدخل الرئيس، والمسيرة أصبحت عنواناً للمقاومة الشعبية، بالرغم من الفاتورة التي تم دفعها من معتقلين وجرحى ومعاقين وشهيد مسن وغرامات مالية.