الحكومة الإيطالية تدرس خفض ضريبة القيمة المضافة لمساعدة الاقتصاد

روما-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- قال رئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي أمام البرلمان الإيطالي الاربعاء إن الحكومة لم تتخذ قرارها بشأن خفض ضريبة القيمة المضافة لمساعدة الاقتصاد الإيطالي في مواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد، وأنها تدرس الخيارات المختلفة المطروحة.

وأشارت وكالة بلومبرج للانباء إلى أن العديد من الحكومات الأوروبية قررت خفض ضريبة القيمة المضافة للمساعدة في تحفيز النمو الاقتصادي.

كان مجلس النواب الألماني قد وافق في الأسبوع الماضي على خفض مؤقت لضريبة القيمة المضافة كجزء من خطة تخفيف تداعيات جائحة كورونا.

وقال كونتي إنه من بين الأهداف الرئيسية للحكومة زيادة الاعتماد على أنظمة الدفع الإلكتروني مثل بطاقات الائتمان والاقتراض، كوسيلة للحد من التهرب الضريبي.

وأضاف أن الحكومة يمكن أن تجمع بين خفض ضريبة القيمة المضافة والتوسع في استخدام الدفع الإلكتروني من خلال خفض الضريبة على بعض التعاملات التي تتم بأنظمة الدفع الإلكتروني.

وأعلن أعضاء البرلمان من حزب الرابطة وحزب فورزا إيطاليا المعارضين دعمهم لخفض كبير في ضريبة القيمة المضافة.

واقترح حزب الرابطة بشكل خاص خفضا لضريبة القيمة المضافة بالنسبة لبعض القطاعات مثل خفض مؤقت لضريبة القيمة المضافة وقدرها 10 في المئة على قطاع الفنادق.