فرنسا: ضم إسرائيل لأي أراض فلسطينية لا يمكن أن يمر دون عواقب

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، إن ضم إسرائيل لأي أراض في الضفة الغربية المحتلة، سيكون انتهاكا للقانون الدولي وستكون له عواقب.

وأضاف لو دريان، في جلسة برلمانية، اليوم الأربعاء، أن "ضم أراض فلسطينية، مهما كانت مساحتها، من شأنه أن يلقي بظلال من الشك على أطر حل الصراع".

وتابع: "لا يمكن أن يمر قرار الضم دون عواقب، ونحن ندرس خيارات مختلفة على المستوى الوطني، وكذلك بالتنسيق مع شركائنا الأوروبيين الرئيسيين".