مسؤولون "بالليكود" يرجحون انهيار الحكومة الحالية

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - رجح مسؤولون في حزب الليكود اليميني الإسرائيلي، اليوم الاثنين، انهيار الحكومة الحالية التي شكلت منذ أكثر من شهر بالتوافق مع حزب أزرق- أبيض بزعامة بيني غانتس.

ونقل موقع صحيفة "يسرائيل هيوم" عن تلك المصادر، قولها إن هناك توترات داخل الائتلاف من الصعب أن تتبدد، مشيرةً إلى أن الحكومة الحالية ستواجه صعوبات في إمكانية الاستمرارية، وأن هناك عدم ثقة تجاه وصولها لبر الأمان.

ووفقًا للموقع، فإن حدث آخر جرى أمس خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة حين أنهى بنيامين نتنياهو تصريحاته لوسائل الإعلام وأمر بإخراج الصحفيين، ما دفع غانتس للتعبير عن غضبه من ذلك، قبل أن يتم السماح مجددًا لهم بالدخول لكي يدلي غانتس بتصريحاته.

ورغم أن هذا الحدث هامشي إلا أنه يزيد من التوتر داخل الائتلاف الحكومي، خاصةً مع استمرار أزمة الميزانية على الطاولة والاختلاف في الرؤى بشأن تطبيق السيادة، وفقًا للموقع.