محمد أحمد داود محيسن «أبو فؤاد »

القدس – العيسوية – امريكا – والدة الفقيد واخوانه خالد ورائد وشقيقته وعموم آل محيسن واقرباؤهم وانسباؤهم في الوطن والخارج ينعون بمزيد من الحزن والاسى نجلها وشقيقهم وفقيدهم المرحوم بإذن الله تعالى

محمد أحمد داود محيسن «أبو فؤاد »

الذي انتقل الى رحمة الله تعالى امس الاول الجمعة في امريكا عن عمر يناهز (٥٠ عاماً) قضاه في طاعة الله وعمل الخير وقد شيع جثمانه الطاهر هناك. تغمده الله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته.

تقبل التعازي في منزل عم الفقيد الحاج صبري محيسن في العيسوية تحت سور هداسا اليوم الاحد فقط

28- 6- 2020 .