اجتماع بجنين يبحث حماية الآثار من النهب

جنين ـ "القدس" دوت كوم- علي سمودي- بحث محافظ جنين اللواء أكرم الرجوب مع وفد من وزارة السياحة والآثار، اليوم، آلية حماية الآثار ومحاولات الاعتداءات عليها، وإعادة تنشيط السياحة الداخلية والبيئية في المحافظة.

وتطرق مدير عام الحماية والمكاتب صالح طوافشة إلى تعرض المقتنيات التراثية للنهب ومحاولات الاعتداء على المواقع الأثرية التي حصلت في ظل جائحة كورونا، مشيراً إلى أن وزيرة السياحة والآثار ستناقش هذه القضية خلال اجتماع مجلس الوزراء لوضع آلية لحماية التراث على مستوى الوطن.

وطالب طوافشة من خلال محافظ جنين بالتعميم على الهيئات المحلية في الاجتماع الدوري للمجلس التنفيذي.

واستعرض الوفد السياحي المشاريع الحالية التي تنفذها وزارة السياحة في المحافظة، وضمت ترميم القناطر التاريخية، وإنشاء متحف يليق بتاريخ جنين، ومشروع المتحف المتنقل، للتعريف بتاريخ فلسطين، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وإعادة إنعاش السياحة الداخلية والبيئية وضرورة وفق ضوابط.

و تطرق الرجوب إلى دور لجنة تنشيط السياحة في تطوير هذا القطاع الحيوي في المحافظة بإشراف الجهات ذات العلاقة، ما سيكون له التأثير الإيجابي على عملية التنمية.

واتفق الجانبان على عقد اجتماع مع لجنة التنشيط السياحة والهيئات المحلية والمؤسسة الأمنية لوضع آلية حماية الآثار من النهب.

وضم وفد الوزارة مدير مديرية السياحة والآثار في جنين خالد ربايعة، ومديرة دائرة السياحة والآثار نضال الخطيب، ومدير السياحة الداخلية أحمد نعيرات، ومدير دائرة التنقيب والمتاحف جهاد ياسين، ومنسق لجنة التنشيط السياحي في جنين ومشرف مركز زوار جنين ربيع ياسين، بحضور نائب المحافظ كمال أبو الرب.