"ريغافيم" الاستيطانيّة تحفّز نتنياهو على تنفيذ الضم

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - تحاول حركة ريغافيم اليمينية الاستيطانية المتطرفة، مغازلة بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي، لتشجيعه على اتخاذ قرار بتنفيذ خطة الضم، من خلال نشر صور شقيقه يوناتان الذي قتل في عملية "عنتيبي" أثناء محاولة تحرير إسرائيليين خطفوا من على متن طائرة أوغندية عام 1976.

وبحسب موقع صحيفة يديعوت أحرونوت، فإن الحركة اليمينية وزّعت الصور على شبكات التواصل الاجتماعي، ونشرت بعضها كيافطات في شوارع عامة بمناطق المستوطنات وغيرها.

وكانت بعض الصور تحمل مقارنات بين ما فعله شقيق نتنياهو، وما فعله دان حالوتس رئيس الأركان الأسبق الذي قاد عملية إخلاء المستوطنين من غزة، وقاد حربًا فاشلة ثانية ضد لبنان عام 2006.

وكتب في الصور "بيبي، سيحكم التاريخ كيف ستتذكر، يوناتان، أم حالوتس؟".

كما نشرت المنظمة اليمينية صورًا أخرى لنتنياهو وبرفقته ديفيد بن غوريون أول رئيس وزراء لإسرائيل الذي أعلن قيام "إسرائيل"، وأرييل شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق الذي أعلن انسحابه من غزة.

وكتب في الصور "بيبي، سيحكم التاريخ عليك، إما تفرض السيادة على كل الضفة الغربية، أو ستسمح بتأسيس دولة فلسطينية في قلب دولة اليهود".

ويتزامن ذلك مع نصب مجلس يشع "خيمة السيادة" أمام مقر الكنيست، صباح اليوم، للمطالبة بفرض السيادة على كافة مناطق الضفة وعدم السماح بإقامة دولة فلسطينية.