43 إصابة جديدة بكورونا في الخليل ونابلس وطولكرم

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة، الأحد، تسجيل 43 إصابة جديدة في الخليل ونابلس وطولكرم، ما يرفع الحصيلة الإجمالية لإصابات فايروس كورونا إلى 1022.

وأوضحت الكيلة في مؤتمر صحفي مع الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، أن 41 إصابة في محافظة الخليل، وإصابة في نابلس، ومثلها في طولكرم، وأشارت إلى أن الفحوصات التي تم إجراؤها في آخر 24 ساعة وصلت 2350 فحصًا.

وأعلنت عن مجموعة إجراءات جديدة تتمثل بإعادة فتح جميع مراكز العزل والعلاج في جميع المحافظات، والطلب من جميع المستشفيات الأهلية والخاصة رفع جاهزيتها استعدادًا لأي طارئ، مع تعليمات بمنع الزيارات في المستشفيات، والسماح بمرافق واحد فقط للمريض مع التزامه بإجراءات الوقاية والسلامة.

وأشارت وزيرة الصحة إلى أن الحالة الصحية لجميع المصابين مستقرة باستثناء حالة واحدة في محافظة الخليل احتاجت إلى الإدخال لقسم العناية المكثفة. وقالت إنه تم إعادة افتتاح أقسام الطوارئ والكلية في مستشفى الخليل الحكومي بعد تعقيمها، فيما ستتم إعادة سحب العينات للمرضى المقيمين داخل مستشفى نابلس التخصصي وللطواقم الطبية، وفي حالة كانت نتائجهم سلبية سيغادرون المستشفى إلى منازلهم للحجر لمدة 14 يومًا، وسيتم تعقيم المستشفى وإعادة فتحه أمام الجمهور.

وأوضحت أنه تم أخذ عينات من المرضى المقيمين في قسم الأورام في مستشفى بيت جالا الحكومي، والحجر عليهم داخل القسم منذ يوم الأربعاء الماضي، وسيتم إجراء فحص آخر لهم اليوم، وفي حال كانت نتائجهم سلبية فستتم مغادرتهم القسم إلى الحجر المنزلي لمدة 14 يوماً، ثم سيتم تعقيم القسم وتطهيره.

وأضافت وزيرة الصحة أن 270 مواطناً من العالقين في مصر سيصلون اليوم، وستقوم طواقم وزارة الصحة باستقبالهم على معبر الكرامة وإجراء الفحوصات اللازمة، حيث سيتم إدخال جميع الذين تظهر نتائجهم سلبية إلى الحجر المنزلي لمدة 14 يوماً ثم سيتم أخذ عينات منهم بعد انتهاء حجرهم. أما الذين تظهر نتائجهم إيجابية فسيتم نقلهم إلى مراكز العزل والعلاج التابعة لوزارة الصحة.

وأشارت إلى أن لدى وزارة الصحة حالياً مركز النويعمة التابع للأمن الوطني في أريحا، وهو مجهز بالكامل في حال اقتضى الأمر لاستخدامه.