ألمانيا تبدأ اليوم في استخدام تطبيق التحذير من كورونا

برلين -"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- تشهد ألمانيا اعتبارا من اليوم الثلاثاء بدء التطبيق الرسمي للتحذير من الإصابة بكورونا التابع للحكومة الاتحادية.

ويهدف التطبيق إلى تحسين التعرف على سلسلة الإصابات بفيروس كورونا، وسيعمل على عدم السماح بمعاودة انتشار الفيروس بقوة مرة أخرى مع تخفيف الحياة العامة.

ومن المنتظر أن يشارك في طرح البرنامج كل من وزير الصحة ينس شبان، ووزير الداخلية هورست زيهوفر، وممثلين لشركتي (تي سيستمز) و(ساب) اللتين شاركتا في تطوير التطبيق، بالإضافة إلى هيلجه براون رئيس ديوان المستشارية الألمانية.

وأكد براون أن هذا التطبيق آمن بقدر الإمكان، وقال في تصريحات لبوابة "تي-أولانين" الألمانية الإلكترونية اليوم إنه تم الكشف عن شفرة المصدر في التطبيق، و"لا يمكن توفير" درجة أعلى من الشفافية عن ذلك، مؤكدا تعهد الحكومة الألمانية بأن استخدام التطبيق سيظل طوعيا، وقال: "لن يكون هناك إجبار في تنزيل التطبيق. أستبعد تماما سن قانون يجبر الألمان على تنزيل تطبيق كورونا. نحن ملتزمون بالنموذج الطوعي".

ويمكن لحاملي الهواتف الذكية أن يقرروا طوعا ما إذا كانوا سيثبتون التطبيق على هواتفهم أم لا، ويمكن لاحقا إبطال مفعول التطبيق أو إزالته من الجهاز.

ويقيس التطبيق عبر خاصية البلوتوث ما إذا كان مستخدمه قد اقترب خلال 15 دقيقة أو أطول لمسافة أقل من مترين من مستخدم آخر، ويرسل التطبيق كل دقيقتين ونصف إلى خمس دقائق أرقام تعريف مُجَهَّلة دون تسجيل أماكن اللقاء، فإذا ما جاءت نتيجة اختبار فيروس كورونا بالنسبة لأحد المستخدمين إيجابية، وتم مشاركة هذه المعلومة على التطبيق، فسيتم إخطار المستخدمين الآخرين بأنهم اقتربوا في الفترة الماضية من شخص مصاب بكورونا.

وتم استخدام خطة متعددة المراحل لحماية البيانات في التطبيق.