بنك أوف أمريكا يخفض تصنيف سهم فولكس فاجن ويرفع سهم دايملر

فرانكفورت-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- خفض بنك أوف أمريكا تصنيفه لسهم شركة صناعة السيارات الألمانية فولكس فاجن من "يوصي بشرائه" إلى "محايد" بسبب المخاوف من تسجيل الشركة خسائر تشغيل خلال الربع الثاني من العام الحالي بقيمة 3 مليارات يورو.

وأشار بنك أوف أمريكا إلى الارتباط بين أداء سهمي فولكس فاجن وبورشه التابعة لمجموعة فولكس فاجن، ولذلك خفض تصنيف بورشه أيضا إلى "محايد".

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن تقارير بنك أوف أمريكا القول إن تصنيف سهم شركة دايملر الألمانية لصناعة السيارات ارتفع من "محايد" إلى "يوصى بشرائه".

وفي حين يتوقع بنك أوف أمريكا نتائج جيدة لشركة صناعة السيارات الفارهة الألمانية بي.إم.دبليو خلال الربع الثاني من العام الحالي فإنه أبقى على تصنيف السهم عند مستوى "محايد".