هيئة الأسرى تحذر من خطورة الوضع الصحي للأسيرين صباح وغنيمات

رام الله- "القدس" دوت كوم- حذر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، قدري أبو بكر من خطورة الوضع الصحي للأسيرين معمر صباح المصاب بمرض السرطان والأسير إبراهيم غنيمات الذي يعاني من مشاكل حادة في القلب.

وأضاف أبو بكر في حديث للإذاعة الرسمية، صباح اليوم الإثنين، أن الأسير صباح من جنين محكوم بالسجن 23 عاماً ويعاني من وضع صحي صعب بعد انتشار الورم في جسده بسبب الإهمال الطبي من مصلحة سجون الاحتلال، مشيراً إلى أن عدد الأسرى المصابين بالسرطان يبلغ ثمانية أسرى، تحرمهم سلطات الاحتلال من العلاج.

وأوضح رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، أن الاحتلال يمنع الصليب الأحمر الدولي ومحاميي الهيئة من زيارة الاسير غنيمات من بلدة صوريف بمحافظة الخليل مؤكداً على متابعة ذلك قانونياً.

وحول استئناف زيارات أهالي الأسرى لأبنائهم في سجن النقب، قال اللواء قدري أبو بكر، إن الهيئة بانتظار تأكيد الصليب الأحمر حول ترتيب الزيارة في الخامس عشر من الشهر الجاري.