عبد القادر ينفى مزاعم الاحتلال عن دور سعودي في الأقصى

القدس- "القدس" دوت كوم- محمد أبو خضيرـ اتهم حاتم عبد القادر، عضو مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، الحكومة الإسرائيلية بممارسة الاضطهاد الديني الممنهج بحق المقدسيين وعموم رواد المسجد الأقصى، نافياً في الوقت ذاته مزاعم الاحتلال عن دور سعودي في الأقصى.

وأضاف: إن إسرائيل أصبحت تستحضر أكثر المحطات التاريخية إيلاماً في الاضطهاد الديني على غرار الإمبراطوريات الفاشية الغابرة.

وقال عبد القادر تعقيباً على الإبعادات الأخيرة التي طالت قيادات دينية ووطنية: إن هذه الابعادات التي أخذت في الآونة الأخيرة منحنى تصاعدياً، أصبحت تشكل ركيزة أساسية في مخطط الاستهداف الإسرائيلي للمسجد الأقصى.

وأضاف: إن المؤسسة الأمنية الإسرائيلية بجميع أذرعها أصبحت تمارس التغول والتعامل القهري والتعسفي ضد رواد المسجد الأقصى من العلماء والشخصيات والمرابطين وحراس المسجد وموظفي دائرة الأوقاف وفق خطة متدرجة للإطاحة بالوضع القائم في المسجد.

وحذر عبد القادر من تبعات هذه السياسة وتداعياتها الخطيرة التي يمكن أن تفجر الأوضاع بصورة غير مسبوقة ، مؤكدا بأن المسجد الأقصى والوصاية الهاشمية عليه خط أحمر لا يخلو تجاوزه من مخاطر كبيرة.

ونفى عبد القادر ما تردده الصحف الإسرائيلية، خاصة صحيفة "إسرائيل اليوم" التي تحاول إحداث بلبلة، ومحاولة المس بالوصاية الأردنية على المسجد الأقصى المبارك من خلال التلويح بدور سعودي في مجلس الأوقاف.

وقال: إن هذه الوصاية شرعية وغير قابلة للتصرف لا بالتقاسم ولا بالشراكة، مؤكداً أن الاوقاف الإسلامية تقوم بدورها على أكمل وجه في حماية المسجد الأقصى المبارك والحفاظ عليه أمام الهجمة التي يتعرض لها من سلطات الاحتلال.