تجديد الاعتقال الإداري للأسير عدنان الحصري للمرة الرابعة

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري– جددت سلطات الاحتلال الاعتقال الإداري للأسير القيادي عدنان الحصري (55 عاماً) من مخيم طولكرم للمرة الرابعة لمدة ثلاثة أشهر وذلك قبل يومين من موعد الإفراج عنه.

وقالت زوجة الحصري لـ "القدس" دوت كوم:" اعتقل زوجي بتاريخ 11\6\2019 ولم يمض عن الإفراج عنه من اعتقال إداري حينها سوى 70 يوماً، وقبل الإفراج عنه بيومين تم تجديد الاعتقال الإداري له للمرة الرابعة، مضيفةً، يقبع زوجي في الأسر مع ابني مصعب في سجن مجدو" .

وأوضحت أنه لم يتبق في المنزل سوى بناتها، بعد اعتقال الزوج والإبن، مؤكدةً أن "هذا ما يريده الاحتلال، وأن هذه رسالة التنغيص ومنع التجمع العائلي، وأن يبق المنزل بلا رجال ".

وتابعت الزوجة أم بكر قولها :" الاحتلال يلاحق زوجي وأولادي باستمرار، واقتحامات الجيش لمنزلنا لا تتوقف، وقد هددنا ضابط المخابرات بعدم السماح لنا بالاستقرار العائلي، وأن الملاحقات ستبقى مستمرة انتقاماً من العائلة بأكملها ".

وقالت:" بقاء زوجي خارج السجن لا يستمر طويلاً، وفي الاعتقال الأخير توفيت والدة زوجي وكانت متعلقة به كثيراً وفارقت الحياة دون أن تراه".

يشار إلى أن الأسير عدنان الحصري اعتقل في السابق ما يزيد عن التسع سنوات، ونجله بكر معتقل في السعودية على خلفية العلاقة بين السعودية وحركة حماس.