عدد الوفيّات في البيرو جرّاء فيروس كورونا يتجاوز عتبة الخمسة آلاف

ليما - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -تجاوز عدد الوفيّات في البيرو جرّاء فيروس كورونا المستجدّ عتبة الخمسة آلاف وفاة الخميس، حسب ما أعلنت وزارة الصحّة.

والبيرو هي الدولة الثانية الأكثر تضرّراً من وباء كوفيد-19 في أميركا اللاتينيّة بعد البرازيل.

وسجّلت البيرو في الإجمال 5031 وفاةً جرّاء الفيروس، بينها 137 وفاة أُحصيت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. كما سجّل عدد الإصابات بالفيروس ارتفاعاً قدره 4284 إصابة إضافيّة، ليرتفع بذلك إجماليّ الإصابات في البلاد إلى 183,198.

وتمّ إدخال أكثر من تسعة آلاف شخص إلى المستشفيات في البلاد بسبب كوفيد-19، الأمر الذي أربك النظام الصحّي الذي يعاني بشكل خاصّ من نقص حادّ في الأوكسجين الضروريّ لعلاج المرضى. وقالت الحكومة الخميس إنّها باتت تعتبر الأوكسجين "مورداً استراتيجيّاً".

وقالت السلطات إنّ بين المتوفّين 146 شرطيّاً على الأقلّ، و61 طبيباً ومسعفاً، وثمانية من رجال الإطفاء و20 صحافيّاً. وقد أصيب هؤلاء بالفيروس أثناء تأديتهم عملهم.

وتشهد البيرو حجراً إلزاميّاً على الصعيد الوطني منذ 16 آذار/مارس مع حظر تجوّل ليلي وإغلاق للحدود. غير أنّ ذلك لم يمنع انتشار الوباء.

ووصل 85 طبيباً كوبيّاً الخميس إلى البلاد لدعم العاملين الصحّيين في مكافحة الوباء.